البوابة الاسلامية :: "الأوقاف" افتتحت الملتقى الأول لمنازل منتصف الطريق لدول مجلس التعاون
Skip Ribbon Commands
Skip to main content
 
"الأوقاف" افتتحت الملتقى الأول لمنازل منتصف الطريق لدول مجلس التعاون

03B6F9DE-DD57-4EC1-9C9D-67E4B2FB4E36.jpeg



نيابة عن وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية وزير الدولة لشؤون البلدية فهد الشعلة افتتح وكيل وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية المهندس فريد اسد عمادي الملتقى الأول لمنازل منتصف الطريق لدول مجلس التعاون الخليجي الذي تنظمه إدارة التأهيل والتقويم في وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية تحت شعار "منازل منتصف الطريق ... التجربة والشراكة" صباح أمس في فندق الشيراتون.

وقال وكيل وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية المهندس فريد عمادي في هذه المناسبة السعيدة والمباركة اسمحوا لي أن أعبر عن مدى سروري وعميق ابتهاجي وأنا اليوم ألتقي بكم وبهذه الكوكبة النيرة من أهل العلم والاختصاص في مجال التعافي من مرض الإدمان كما يزيد من سروري أن يكون من بيننا الآن من تعافى من ذلك المرض فاستحقوا منا كل تقدير وتكريم.

وأضاف عمادي إننا نؤمن جميعا بأهمية درء مخاطر الانحراف السلوكي وخاصة مخاطر الإدمان لما لذلك المرض من آثار مدمرة على المجتمع والأمة الأمر الذي دعا إلى تضافر الجهود بين الجهات المعنية بذلك الشأن من أجل تأهيل المتعافين من الآثار السلبية للإدمان وذلك من خلال توفير بيئة صالحة تأهلهم للحياة دون انعكاسات صحية أو نفسية.

وأشار إلى أن دور وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية يأتي لتعزيز الشراكة مع غيرها من مؤسسات الدولة ومؤسسات المجتمع المدني لمواجهة مثل هذه المخاطر وإقامة الملتقى الأول لمنازل منتصف الطريق لدول مجلس التعاون الخليجي ليكون هذا المشروع هو الحاضنة التي تعني باستمرارية الجانب العلاجي والنفسي والأخلاقي للمتعافين.

ومن جانبه قال الأمين العام لملتقى منازل منتصف الطريق مدير إدارة التأهيل والتقويم الدكتور ناصر العجمي أن وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية ممثلة بإدارة التأهيل والتقويم ومن واقع مسؤوليتها الاجتماعية تجاه المجتمع حرصت على تفعيل الشراكة بين مختلف مؤسسات الدولة ومؤسسات المجتمع المدني وإقامة تعاون دائم بين الجهات ذات الصلة لدعم مسيرة التعافي بإذن الله تعالى.

وأضاف ان هذا الملتقى والذي يقام تحت شعار " منازل منتصف الطريق التجربة والشراكة" يأتي بهدف تبادل الخبرات والتجارب بين مختلف منازل منتصف الطريق لدول مجلس التعاون الخليجي للخروج بأفضل التوصيات والمقترحات وبما يتناسب والأهداف التي تم وضعها والمحاور التي تمت صياغتها لتتوافق مع أهداف منازل منتصف الطريق تمهيداً لمناقشتها من خلال ورش العمل والتي نأمل أن تكون بداية جديدة لمزيد من التعاون والشراكة بما يحقق الدعم الكافي لمسيرة التعافي لدي ابناءنا وبناتنا.

وتابع العجمي منذ ما يقارب العامين وتحديدا بتاريخ العاشر من أكتوبر لعام 2016 تم بحمد الله تعالى توقيع بروتوكول تعاون ما بين وزارة الصحة ممثلة بمركز علاج الإدمان ووزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية ممثلة بإدارة التأهيل والتقويم لإقامة منزل منتصف الطريق تم فيه تحديد المسؤوليات والمهام الملقاة على عاتق كل جهة سواء من الجانب العلاجي او الإداري او الاجتماعي او الجانب الفني لرعاية ابناءنا من المتعافين واحتواءهم وعودتهم الى محيط مجتمعهم.

وقال العجمي ووفقا للأرقام والنتائج المعتمدة من مركز علاج الإدمان بوزارة الصحة المتضمنة لإعداد الملتحقين في المنزل مقارنة بعدد الخريجين فقد كانت النتائج مرضية ولله الحمد نستعرضها معكم بكل شفافية (فمن تاريخ 1/1/2016 ولغاية 31/12/2018 بلغ عدد الملتحقين لمنزل منتصف الطريق 257 مستفيدا تم تخريج عدد 76 مستفيدا بشكل نهائي، وبلغ عدد المستمرين في المنزل لعموم المراحل الثلاثة 106 مستفيدا كما تم استبعاد عدد 75 نزيلا لعدم التزامهم باللوائح المنظمة لعمل المنزل وذلك على مدى الأعوام الثلاثة السابقة.​

خريطة موقع الوزارة
شكاوى واقتراحات
مواقيت الصلاة
إستفتــــــاء


انضم للقائمة البريدية للموقع
 
 
page 

hits counter


 

وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية - دولة الكويت